دراسة جديدة: كيف تؤثر القهوة على مرضى السكري؟

كشفت دراسة حديثة عن فائدة جديدة لشرب القهوة، حي أنه قد يكون مشروب البن عامل وقاية من الإصابة بداء السكري.

وأوضحت الدراسة الدنماركية أن الشائعة التي تقول إن القهوة مضرة بالصحة هي خاطئة، مشيرة إلى فائدتها إلى السكري، أحد أكثر الأمراض انتشارا في العالم.

وأشارت الدراسة إلى أن مادة  “الكافيستول” التي توجد في القهوة تساعد على الوقاية من السكري “النوع الثاني” كما تساعد الخلايا على الاشتغال بشكل أفضل، وتحسن مستوى الأنسولين في الجسم.

 

والسكري من النوع الثاني أحد أنواع مرض السكري الذي يؤدي إلى ارتفاع مستوى الغلوكوز في الدم، ويحدث هذا النوع نتيجة حدوث مقاومة في خلايا الجسم لهرمون الإنسولين أو عدم كفاية كمية الإنسولين المنتجة في البنكرياس، وذلك نتيجة لعدة عوامل أهمها زيادة الوزن وقلة النشاط البدني.

 

واعتمدت الدراسة على تجارب مخبرية، وأخذت عينة من 47 فأرا وقسمتها إلى مجموعتين، ووجدت في نهاية المطاف، أن الفئران التي جرى تزويدها بمادة الكافيستول كان مستوى الغليكوز أقل في دمها بعد مضي عدة أسابيع.

وأفاد الباحثون أن الجلوكوز كان أقل بنسبة 28-30% في المجموعة التي تناولت “كافستول” بالمقارنة مع المجموعة الأخرى.

 

وعلاوة على ذلك، أظهرت النتائج أن الجلوكاجون أصبح أقل بنسبة 20%، وحساسية الإنسولين تحسنت بنسبة 42% في المجموعة التي تناولت “الكافستول”.

 

وأشارت الدراسة إلى أن “الكافستول” زاد إفراز الإنسولين في المناطق المعزولة بنسبة 75-87% بالمقارنة مع المجموعة الأخرى.

 

وخلص الباحثون إلى أن “الكافستول” يمتلك خصائص مضادة للسكري في الفئران. وأعربوا عن اعتقادهم بأن النتائج التي توصلوا إليها يمكن أن تحفز تطوير أدوية جديدة لعلاج المرض أو حتى منعه.

اترك رد

إملأ الحقول أدناه بالمعلومات المناسبة أو إضغط على إحدى الأيقونات لتسجيل الدخول:

شعار وردبرس.كوم

أنت تعلق بإستخدام حساب WordPress.com. تسجيل خروج   /  تغيير )

Google+ photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Google+. تسجيل خروج   /  تغيير )

صورة تويتر

أنت تعلق بإستخدام حساب Twitter. تسجيل خروج   /  تغيير )

Facebook photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Facebook. تسجيل خروج   /  تغيير )

Connecting to %s