مئات الملايين من أجل “كواكب جديدة”

كوكب.jpegتعتزم وكالة الطيران والفضاء الأميركية (ناسا) البحث عن كواكب غير شمسية، يعتقد أنها قادرة على دعم أشكال للحياة، وذلك في مهمة تستغرق عامين، وتتكلف 377 مليون دولار.

وستطلق ناسا خلال الأسابيع المقبلة، مركبة “ترانزيتينغ إكسوبلانت” المسحية من محطة كيب كانافيرال التابعة لسلاح الجو في فلوريدا بصاروخ “فالكون 9”.

ومن المتوقع أن يكون موعد الإطلاق بين منتصف أبريل الجاري ويونيو المقبل، في مهمة تستغرق عامين وتتكلف 377 مليون دولار.

وتهدف أحدث مهام ناسا، المعتمدة على الفيزياء الفلكية، إلى استكمال مهمة مسبار الفضاء كيبلر، الذي اكتشف قرابة 3500 كوكب خارج النظام الشمسي.

وكان المسبار كيبلر ضمن مهمة جرى توثيقها على مدى الأعوام العشرين الماضية، ما أحدث ثورة في علوم الفضاء.

وتتوقع ناسا أن ترصد المركبة الجديدة آلافا من العوالم، التي لم تكتشف من قبل، وربما تكون المئات منها بحجم الأرض أو لا تزيد على ضعف حجمها.

اترك رد

إملأ الحقول أدناه بالمعلومات المناسبة أو إضغط على إحدى الأيقونات لتسجيل الدخول:

WordPress.com Logo

أنت تعلق بإستخدام حساب WordPress.com. تسجيل خروج   /  تغيير )

Google+ photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Google+. تسجيل خروج   /  تغيير )

صورة تويتر

أنت تعلق بإستخدام حساب Twitter. تسجيل خروج   /  تغيير )

Facebook photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Facebook. تسجيل خروج   /  تغيير )

w

Connecting to %s