دراسة حديثة تكشف أهمية العلاقة الجنسية للمسنين فوق 65 عاما

520185161149543

أظهرت دراسة جديدة أن ممارسة العلاقة الحميمية لا تقف عند سن محدد، بل تعتبر جزءا أساسيا من حياة كبار السن ممن هم فوق سن 65 سنة.

وتوصلت دراسة أمريكية نشرتها صحيفة الغارديان إلى أن 40% ممن تتراوح أعمارهم بين 65 و80 عامًا يشيرون إلى أنهم نشطون جنسياً، وأن أكثر من نصف هؤلاء الذين لديهم شريك يقولون إنهم ما زالوا يمارسون العلاقة الحميمية.

ونقلت الصحيفة عن الدكتورة إيريكا سولواي من جامعة ميتشيغان التي شاركت في الدراسة قولها: “نحن ندرك أن الجنس والصحة الجنسية أمر مهم للغاية لصحة كبار السن ورفاههم، ولكنه ليس شيئًا يحظى باهتمام كبير”.

وتكشف النتائج أن 84% من الرجال و69% من النساء بين 65 و80 يعتقدون أن الجنس مهم لديهم في أي عمر، مع أن أكثر من نصف الرجال بقليل، وأقل بقليل من ثلث النساء يفدن بأنهن ناشطات جنسيا.

وذكرت الصحيفة أن ربع الذين تتراوح أعمارهم بين 76 و80 عامًا نشطون جنسيا، مقارنة بنسبة 46% من الذين تتراوح أعمارهم بين 65-70 عامًا.
وتظهر الدراسة أنه في حين يعتبر الجنس مهما للكثير من كبار السن، إلا أن هذا الموضوع نادراً ما يتم بحثه مع الشركاء أو المتخصصين في الرعاية الصحية، حيث قال 17% فقط من المشاركين في الدراسة أنهم تحدثوا عن رغبتهم في ذلك مع مقدم الرعاية الصحية فقط، في حين أبلغ 18% من الرجال و3% من النساء في الفئة العمرية 65-80 عن تناول الأدوية أو المكملات الغذائية في العامين الماضيين لتحسين وظائفهم الجنسية.

ووجدت الأبحاث الحديثة أنه في حين يبدو أن الجنس في سن أكبر يحمي النساء من مشاكل القلب والأوعية الدموية، فإن العكس هو الصحيح بالنسبة للرجال.
وختمت الصحيفة بالقول “إنه حان الوقت للتخلص من الصور النمطية والمفاهيم الخاطئة عن الجنس لدى كبار السن، وعلينا أن نتفق على أن كبار السن لهم الحق في الصحة الجنسية الجيدة، كنظرائهم الأصغر سنا”.

اترك رد

إملأ الحقول أدناه بالمعلومات المناسبة أو إضغط على إحدى الأيقونات لتسجيل الدخول:

WordPress.com Logo

أنت تعلق بإستخدام حساب WordPress.com. تسجيل خروج   /  تغيير )

Google+ photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Google+. تسجيل خروج   /  تغيير )

صورة تويتر

أنت تعلق بإستخدام حساب Twitter. تسجيل خروج   /  تغيير )

Facebook photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Facebook. تسجيل خروج   /  تغيير )

w

Connecting to %s