علماء يكتشفون سببا لعقم النساء.. ما هو؟

قال باحثون في فرنسا إن متلازمة تكيس المبايض لدى المرأة -والتي قد تقود للعقم- يمكن أن يكون سببها تعرض الجنين في الرحم لهرمون “أنتي مولريان” (Anti-Müllerian hormone).

وأجرى الدراسة علماء في المعهد الوطني الفرنسي للصحة والأبحاث الطبية، ونشرت في مجلة “نيتشر ميديسين”.

ويكون لدى المصابات مستويات أعلى من المستويات الطبيعية للهرمونات الذكرية، يمكن أن تؤدي إلى ظهور الشعر الزائد على الوجه والجسم، كما أن من الأعراض وجود دورات شهرية غير منتظمة وصعوبات في الحمل.

وقاس العلماء مستويات الهرمون في مجموعة من النساء مصابات وغير مصابات بمتلازمة تكيس المبايض، ووجدوا أن مستويات الهرمون كانت أعلى بشكل ملحوظ عند المصابات بالمتلازمة.

وبما أن المتلازمة يمكن أن تكون وراثية، فقد فحص الفريق ما إذا كانت المستويات العالية من الهرمون أثناء الحمل يمكن أن تحفز الحالة في الأجنة.

وأجرى الباحثون تجارب على فئران حوامل بمستويات عالية من الهرمون، ووجدوا أن المستويات الزائدة من الهرمون حفزت خلايا الدماغ في الجنين لإنتاج الكثير من هرمون التستوستيرون (الهرمونات الذكرية).

وباستخدام عقار “سيتروليكس” (cetrorelix) تمكّن الباحثون من عكس الأعراض التي تسببها المتلازمة في الفئران. ويأمل العلماء في تجربة العقار على النساء المصابات.

اترك رد

إملأ الحقول أدناه بالمعلومات المناسبة أو إضغط على إحدى الأيقونات لتسجيل الدخول:

WordPress.com Logo

أنت تعلق بإستخدام حساب WordPress.com. تسجيل خروج   /  تغيير )

Google+ photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Google+. تسجيل خروج   /  تغيير )

صورة تويتر

أنت تعلق بإستخدام حساب Twitter. تسجيل خروج   /  تغيير )

Facebook photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Facebook. تسجيل خروج   /  تغيير )

w

Connecting to %s