شبكات “في بي أن” لا تضمن السرية التامة

أوردت مجلة “بي سي مغازين” أن شبكات “في بي أن” (VPN) لا تضمن السرية التامة على الإنترنت، وبالتالي فهي لا توفر حماية مطلقة ضد التجسس على البيانات الشخصية في الشبكات المفتوحة.

وأوضحت مجلة التكنولوجيا الألمانية أن شبكات الإعلانات لديها طرق أخرى لتحديد هوية المستخدم، حيث تقوم بإنشاء ملف خاص للمستخدم على أساس نوع المتصفح وإصداره وإعداداته، مع احتساب “الكوكيز” (ملفات تعريف الارتباط) المخزنة في المتصفح، وتبحث عن قيم من قبيل دقة وضوح الشاشة والخطوط المثبتة وإعدادات أخرى على كل حاسوب.

لذا ينبغي على المستخدم ألا يثق ثقة عمياء في وعود الشركات المقدمة لخدمات “في بي أن” بالسرية التامة على الشبكة العنكبوتية.

و شبكة “في بي أن” هي شبكة افتراضية خاصة (Virtual Private Network) تَعد المستخدم بتصفح الويب مع إخفاء هويته.

اترك رد

إملأ الحقول أدناه بالمعلومات المناسبة أو إضغط على إحدى الأيقونات لتسجيل الدخول:

شعار وردبرس.كوم

أنت تعلق بإستخدام حساب WordPress.com. تسجيل خروج   /  تغيير )

Google+ photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Google+. تسجيل خروج   /  تغيير )

صورة تويتر

أنت تعلق بإستخدام حساب Twitter. تسجيل خروج   /  تغيير )

Facebook photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Facebook. تسجيل خروج   /  تغيير )

w

Connecting to %s