النوم بلا مروحة في الصيف شبه مستحيل، لكن قد يعرِّضك للمرض.. فكيف تتجنب خطرها؟

iStock-79124713-900x400.jpg

يعتبر النوم دون هواء المروحة في الأيام شديدة الحرارة أمراً شبه مستحيل. لكن، في الوقت ذاته، لا يعد التعرض لهواء المروحة أمراً يخلو من المخاطر. وبالنسبة لأغلب الأشخاص، للنوم في أثناء سماع صوت المروحة نتائج إيجابية، قد تتحول إلى سلبية لدى الأشخاص الذين يعانون الحساسية أو المصابين بالربو.

يؤكد موقع «Sleep Advisor» أن المروحة، ومثلما تعمل على تدوير الهواء في الغرفة، فإنها قد تحرك أيضاً ذرات الغبار وبعض المواد الدقيقة الأخرى التي تسبب الحساسية. وقد تسبب المروحة ما يُعتبر أسوأ من ذلك، حيث تجمع شفرات المروحة ذرات الغبار فوقها. ووفقاً لخبير الحساسية في مدينة نيويورك، كليفورد باسيت، فإنه ولحسن الحظ، قد تكون الأضرار محدودة للغاية.

تحرُّك جزيئات الهواء

وصرح الدكتور باسيت لصحيفة The Independent، بأن «مروحة السقف تقوم بإحداث تيار هوائي في الغرفة، ما يساعد على تدوير جزيئات الهواء وبعض المواد الملوثة ومواد أخرى تثير الحساسية». وأضاف باسيت أنه «بالنسبة للغالبية، لا يعتبر ذلك مشكلة فعلية، ولكن قد يصاب بعض الأشخاص الذين يتعرضون لهواء مندفع بقوة إلى الأنف، بالعطس المستمر أو بعض الأعراض الأنفية الأخرى، أو حتى الإصابة بحساسية داخلية. ويمثل ذلك بالنسبة لهم أمراً مزعجاً؛ لأنه قد يسبب حساسية شديدة في الأنف، على الرغم من أن كل ما سبق، عبارة عن آليات حماية طبيعية للجسم».

نظِّف الشفرات لتتجنَّب الحساسية

وللحد من فرط الحساسية التي قد يتعرض لها هؤلاء الأشخاص، قد يكمن الحل في تنظيف شفرات المروحة باستمرار. وبغض النظر عن احتمال الإصابة بالحساسية أو المشاكل التي قد تسببها المروحة للمصابين بالربو، فإن هناك بعض الأشخاص الذين قد يصابون بتشنجات عضلية أو جفاف جلدي نتيجة التعرض لهواء المروحة. وعلى الرغم من أن استخدام مستحضرات التجميل قد يكون حلاً أمام التعرض لجفاف جلدي بسبب المروحة، فإنه لا علاج للتشنجات العضلية التي تسببها المروحة. وبالطبع، تعتبر هذه المستحضرات مزعجة أيضاً، ولكن ليس بقدر الجفاف الذي تسببه المروحة.

كما حذر Sleep Advisor من أن الهواء المكثف، الذي يخرج من المروحة، قد يسبب تشنجاً في العضلات، أو قد يسبب بعض الآلام في صباح اليوم التالي، بعد فترة طويلة من النوم المريح. مع ذلك، لا توجد مخاطر كبيرة مرتبطة بالنوم أمام هواء المروحة. فطالما أنك تشعر بالراحة في أثناء النوم، فلا ضير من أن تترك المروحة تعمل طوال الليل.. أو يمكنك أن تجرب بعض الطرق الأخرى لتنعم بنوم مريح، على غرار إغلاق ستائر النوافذ طوال النهار، أو النوم بقميص خفيف قصير الأكمام.

اترك رد

إملأ الحقول أدناه بالمعلومات المناسبة أو إضغط على إحدى الأيقونات لتسجيل الدخول:

شعار وردبرس.كوم

أنت تعلق بإستخدام حساب WordPress.com. تسجيل خروج   /  تغيير )

Google+ photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Google+. تسجيل خروج   /  تغيير )

صورة تويتر

أنت تعلق بإستخدام حساب Twitter. تسجيل خروج   /  تغيير )

Facebook photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Facebook. تسجيل خروج   /  تغيير )

Connecting to %s