الحساسية تحت الإبط .. أسباب وأعراض

تسبب حساسية الإبط مشكلة مزعجة يعاني منها الكثير، خاصةً عند استخدام مواد مهيجة للبشرة مثل الأنواع المختلفة من مزيلات العرق الكحولية، والمنظفات العطرية، وتحدث حساسية الإبط نتيجة كون هذه المنطقة دافئة ورطبة، وهو ما يجعلها بيئة خصبة ومناسبة جدا للنمو البكتيري والفطريات، كما يمكن أن تكون حساسية الإبط مؤشر دال على الإصابة بأمراض عضوية في الجسم.
 
كما أن من الأسباب الأكثر تأثيرا في ظهور تلك الحساسية هو الإهمال في النظافة الشخصية، يضاف لما سبق من أسباب، الاستخدام الخاطئ لمستحضرات التجميل في هذه المنطقة في هذه المنطقة أو استخدام أنواع رديئة، ومن المحتمل أن تكون حساسية الإبط نتيجة مباشرة، لوجود حساسية مفرطة لدى الشخص نفسه حيث تستجيب لأى من هذه الأسباب.
 
حساسية الإبط
تظهر أحيانا على سطح منطقة الإبط، حبوبا حمراء وندب مقشرة، تسمى عادة بحساسية الإبط أو الطفح الجلدي، وهي حساسية نسبية بمعني أن ظهورها لدي شخص يختلف عن ظهورها لدي شخص آخر، ويعود ذلك إلى وجود خلل هرموني يؤثر في انتظام الهرمونات بالجسم.
 
وأيضًا قد تكون نتيجة الاهمال في النظافة الشخصية، والطرق التي يتبعها كل شخص على حدة، أيضا تختلف حساسية الإبط باختلاف حساسية الجلد ومدى قابليته للاستجابة لنمو البكتيريا في هذه المنطقة، وربما قد ترجع إلى نوعية اللبس الذي يرتديه كل شخص.
 
وتتسبب تلك الحساسية في ازعاج المصاب بها، إضافة إلى الاحساس بالألم، فضلا عن انبعاث روائح كريهة تسبب الحرج.
 
أعراض حساسية الإبط
تشير الأعراض إلى درجة الحساسية خفيفة، متوسطة، أو شديدة الالتهاب، وإذا ظهرت هذه الأعراض من الضروري البدء الفوري في زيارة طبيب الجلدية، والأعراض هي:
 
1 – ظهور بثور حمراء وحبوب بيضاء دهنية، أو من الممكن أن تكون مقشرة.
 
2- التهاب حاد لمنطقة تحت الإبط وعدم تحمل ملامستها.
 
3- قد تتطور الالتهابات إلى ظهور خراجات.
 
4- انبعاث رائحة كريهة نتيجة هذا الالتهاب.
 
5- سواد في منطقة تحت الإبط.
 
6- انتشار طفح جلدي بمنطقة الإبط كلها.
 
أسباب حساسية الإبط والعادات الخاطئة المسببة لها
تتعدد الأسباب ما بين طبيعة البشرة والاستخدام المفرط للعطور، أو طرق إزالة الشعر بطريقة خاطئة.
 
أهم أسباب حساسية الإبط
 
1 – التهاب الجريبات، الذي يقوم بعمل تهيج في بصيلات شعر تحت الإبط، فتنسد مسببة الإصابة بالعدوى التي ينتج عنها طفح جلدي.
 
2- حلاقة تحت الإبط، تسب الحلاقة في هذه الأماكن الحساسة إلى غرس لبصيلات الشعر داخل الجلد، مما يؤدي إلى التهاب المنطقة.
 
3- مزيلات العرق والصابون، استخدام مزيلات العرق التي تحتوي على الكحول والروائح والألومنيوم، وأيضًا الصابون العطري الذي يهيج البشرة ويسبب الحكة ومن ثم احمرار المنطقة والتهابها.
 
4- عدم الاهتمام بالنظافة الشخصية، من أكثر الأسباب التي تسبب الحكة والطفح الجلدي بهذه المنطقة.
 
5- كثرة التعرق وعدم التعامل معه بالصورة السليمة، والإفراط في وضع العطور لتجنب الروائح الكريهة، وتجاهل أي ضرر يمكن أن يصيب تلك المنطقة.
 
6- الحساسية لنوع طعام معين.
 
7- بعض الأدوية تسبب حساسية واحمرار في هذه المناطق.
 
8-لابعض العلاجات يمكن أن تؤدي إلى نمو الفطريات في الأماكن الرطبة والدافئة في الجسم.
 
9- قماش بعض الملابس يمكن أن يسبب حساسية لك.
 
10- استخدام منظف ملابس معين.
 
11- استخدام مزيل الشعر الكيميائي في التخلص من الشعر الزائد بالمنطقة.
 
هل تشير حساسية الإبط إلى وجود مرض عضوي
 
بالطبع من الممكن أن يكون هذا الطفح الجلدي، إذا لم يكن له سبب طبيعي أو متعلق بالنظافة الشخصية، أو الاستخدامات والسلوكيات الخاطئة، فمن المحتمل أن يتسبب مرض عضوي في حساسية الإبط، مثل :
 
مرض الصدفية، جدري الماء، الإصابة بفيروس معين مثل: الأنفلونزا، نقص نسبة الحديد في الدم واضطراب المناعة، إصابة الكلى بسبب ارتفاع نسبة الكرياتينين،
 
إصابة الكبد نتيجة ارتفاع نسبة إفراز مادة البيلي روبين، ارتفاع معدل السكر في الدم والإصابة بالسكري، اضطراب إفراز الغدة الدرقية لهرمون الثيروكسين، الإصابة بالأنيميا الحادة.

اترك رد

إملأ الحقول أدناه بالمعلومات المناسبة أو إضغط على إحدى الأيقونات لتسجيل الدخول:

شعار وردبرس.كوم

أنت تعلق بإستخدام حساب WordPress.com. تسجيل خروج   /  تغيير )

Google+ photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Google+. تسجيل خروج   /  تغيير )

صورة تويتر

أنت تعلق بإستخدام حساب Twitter. تسجيل خروج   /  تغيير )

Facebook photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Facebook. تسجيل خروج   /  تغيير )

Connecting to %s