الخفاش “مصاص الدماء” فوائد غير متوقعة للبشر!!

الخفاش.jpg

الكثير من الناس يخشون الوطاويط أو الخفافيش، ويصفها البعض بأنها ماصة للدماء، لكنهم لا يدركون أن هذا “الطائر” الثديي قد يكون من بين أكثر المخلوقات فائدة للإنسان.
 
ووجدت دارسة علمية حديثة أن سم الخفاش مصاص الدماء يمكن أن يصبح قريبا علاجا لسلسلة من الأمراض البشرية الخطيرة، بما فيها أمراض الكلى والقلب.
 
ووفقا لدراسة أجريت لصالح جامعة كوينزلاند الأسترالية، عثر العلماء على فئة جديدة من الببتيدات (سلسلة أحماض أمينية) في سم الخفاش مصاص الدماء.
 
وقال العلماء إن هذه الببتيدات يمكن أن تستخدم في علاج مجموعة كبيرة من الأمراض، مثل ارتفاع ضغط الدم وأمراض الكلى والحروق وقصور القلب.
 
وقال الأستاذ بريان فراي، وهو أحد أفراد فريق الدراسة: “الببتيدات هي أشكال متطورة من ببتيدات ذات علاقة بجين الكالسيتونين، الذي يستخدمه جسم الإنسان لاسترخاء الأوعية الدموية”.
 
وأوضح أن الببتيدات المستخلصة من سم الخفاش مصاص الدماء ذات فائدة علاجية وليس لها آثار جانبية كبيرة أو كثيرة، حسب ما ذكر موقع صحيفة “ديلي ميل” البريطانية.
 
وأضاف أن هذا الأمر ساعد الأطباء في معالجة مجموعة من الأمراض، كما أنها قد تساعد في تحسين تدفق الدم في الأنسجة المتضررة أو المزروعة.
 
وبالرغم من أن هذه النتائج تعتبر مثيرة، فإن الباحثين حذروا من الصعوبات المترتبة على الوصول إلى الخفافيش مصاصة الدماء.
 
فقد أشار فراي إلى أن الوصول إلى الموقع الأصلي للخفافيش مصاصة الدماء في المكسيك لم يعد متاحا حاليا، نظرا لسيطرة مهربي المخدرات عليها.
 
وأشار إلى أنه من الضروري أن يتم البحث عن أماكن آمنة يتواجد فيها هذا النوع من الخفافيش، وأنه بمجرد العثور عليها فإنه يمكن الحصول على ببتيدات مختلفة ومتنوعة، تمثل أدوية محتملة يمكن أن تساعد على تحسين حياة البشر.

اترك رد

إملأ الحقول أدناه بالمعلومات المناسبة أو إضغط على إحدى الأيقونات لتسجيل الدخول:

شعار وردبرس.كوم

أنت تعلق بإستخدام حساب WordPress.com. تسجيل خروج   /  تغيير )

Google photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Google. تسجيل خروج   /  تغيير )

صورة تويتر

أنت تعلق بإستخدام حساب Twitter. تسجيل خروج   /  تغيير )

Facebook photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Facebook. تسجيل خروج   /  تغيير )

Connecting to %s