9 مفاجآت وجدها بيل غيتس وزوجته ميلندا عام 2018

نشر بيل غيتس وزوجته ميلندا اليوم رسالتهما السنوية لعام 2019، وكان موضوعها المفاجآت التي اكتشفوها في عام 2018.

وبدأت الرسالة بالتساؤل: “كيف تصف عام 2018؟”، مجيبا بعد ذلك أن عام 2018 بأحداثه العديدة -بدءا من الكوارث الطبيعية المدمرة إلى زيادة أعداد النساء اللاتي تولين مناصب- يعتبر عام المفاجآت.

وذكرت الرسالة تسعة مفاجآت، بعضها سار والآخر حزين، جعلت الزوجين يعيدان التفكير في معنى الحياة:

1- أفريقيا أصغر قارة ومنبع الشباب

يذكر بيل في رسالته أن متوسط أعمار البشر يرتفع في كل مكان في العالم، ويعتبر أن هذا ربما يكون ثروة أو مصدر عدم استقرار، ولكن أفريقيا لديها مخزون بشري من الشباب الذين تقل أعمارهم عن 18 سنة.

ويعتقد بيل ومليندا أن الاستثمار الصحيح في شباب القارة سيفتح الإمكانات الهائلة لأفريقيا وشبابها الذين سيشكلون مستقبل العالم.

2- اختبارات الحمض النووي المنزلي تمنع كوارث

أشار بيل إلى اندهاشه من كيف كشف اختبار الحمض النووي المنزلي قاتل غولدن ستايت بعد مرور 33 سنة من جرائمه التي دوخت المباحث الفدرالية، بعد أن قام أحد أقاربه البعيدين بتحميل الحمض الخاص بهم إلى موقع غيد ماتش.

كما قال غيتس إن عينة حمض نووي قدمتها مجموعة “23 آند مي” أعطت العلماء لمحة عن الجين المسؤول عنالولادة المبكرة.

استطاع اختبار الحمض النووي المنزلي كشف قاتل غولدن ستايت بعد مرور 33 سنة على جرائمه (رويترز)

3- سنبني مدينة نيويورك كل شهر حتى عام 2060

حذر غيتس من أن تغير المناخ يتزايد بوتيرة متسارعة بسبب استخدام الكهرباء والتصنيع والزراعة، وهو يرى أن تصنيع مواد البناء كالحديد والأسمنت يحتاج لطاقة كبيرة مما يزيد من انبعاث الكربون.

ولو أخذنا بعين الاعتبار أن مساحة البناء في العالم ستصل إلى ضعفي ما هو موجود حاليا في عام 2060، فهذا يعني أننا سنبني مدينة بحجم نيويورك كل شهر حتى ذلك الوقت، وهو ما يشكل ضغطا على البيئة.

4- البيانات يمكن أن تكون متحيزة جنسيا

أعرب غيتس عن قلقه من البيانات المفقودة عن النساء ولا سيما في البلدان النامية، وأضافت زوجته ميلندا مصدرا آخر للقلق حول الطريقة التي يتم بها جمع البيانات عن النساء، إذ ترى أنها تجمع بطريقة متحيزة ضدهن.

فقد ذكرت تقارير عدة أن الذكاء الاصطناعي الذي استخدمته أمازون في توظيف العاملين، كان متحيزا ضد النساء.

وترى ميلندا أن الوصول لبيانات موضوعية يحتاج أن تكون هذه البيانات نتيجة أسئلة موضوعية.

5- مؤسس مايكروسوفت يمكنه التعلم من فتيان في سن المراهقة كيف يعالج غضبه

تحدث بيل في رسالته عن تجربته في حضور اجتماع صبيان في أحد السجون حول كيفية تعاملهم مع غضبهم، وكيف تعلم منهم الكثير.

ويقول مؤسس مايكروسوفت في رسالته إنه كان من المعروفين في وادي السيلكون بسرعة غضبه، وإن هذه التجربة أعادت له الكثير من الذكريات المحزنة حول معاملته لبعض العاملين في الشركة.

واستذكر أنه “عندما كنت في مايكروسوفت كنت قاسيا على العاملين في الشركة، بعضهم كان له فضل في نجاح هذه الشركة”، وأضاف أن “تعلم التحكم في غضبك هو مهارة حياة مهمة لنا جميعا وهي جزء من نضوج الشخص”.

يقول غيتس إن تعلم التحكم في الغضب مهارة حياة مهمة لنا جميعا وهي جزء من النضوج (رويترز)

6- أفضل طريقة لوضع “أميركا أولا” هي الاستثمار في المساعدات الخارجية

كتبت ميلندا في الرسالة أن وضع بلدك أولا لا يعني أن تدير ظهرك لبقية العالم، بل العكس هو الصحيح، فإذا أردت أن تكون بلادك الأولى فيجب أن تمد يدك للعالم.

ويشدد بيل على أن القومية يجب ألا تمنع الدول الغنية من مساعدة الدول النامية في مجالات عدة، أبرزها الصحة التي يرى بيل أنها تحتاج إلى المزيد من المساعدات الدولية.

7- المراحيض لم تتغير منذ قرن

وصف بيل في الرسالة رحلته إلى معرض عن مراحيض المستقبل نظم في العاصمة الصينية بكين العام الماضي وأثار إعجابه.

ويقول في هذا الصدد إن وجود مراحيض متطورة تقتل الجراثيم ولا تحتاج لبنية تحتية لشبكات الصرف الصحي، سوف ينقذ ملايين الأرواح.

ويضيف أن المشكلة الوحيدة في الوقت الحاضر هي القدرة على تحمل التكاليف، ولهذا ستستثمر مؤسسة غيتس في البحث والتطوير.

غيتس يرى أن وجود مراحيض متطورة تقتل الجراثيم ولا تحتاج لبنية تحتية لشبكات الصرف الصحي سوف ينقذ ملايين الأرواح (غيتي إيميجز)

8- الكتب المدرسية أصبحت بالية

ويرى بيل أن الذي قضى على الكتب المدرسية هو نفس الاختراع الذي ساعده في جمع ثروته، وهو “البرمجيات”.

ويقول مؤسس أول حاسب شخصي أنه كان من المؤمنين بأن الكتب المدرسية التقليدية إلى زوال بوجود الحاسوب، وأن هذا مرده إلى أن هذه الكتب لا تستطيع التفاعل مع التلميذ والأستاذ بخلاف الحاسوب الذي يمكنه تصحيح التلميذ وتقييم الأستاذ.

وهو سعيد بأن هذه البرامج من أمثال “أي ريدي” و”زيرن” و”ليرن زيلون” يتم تبنيها بشكل متزايد في مدارس الولايات المتحدة من الحضانة إلى المرحلة الثانوية.

9- الهواتف المحمولة سلاح في أيدي أفقر النساء

ترى ميلندا وبيل أن الهواتف المحمولة جعلت قضايا المرأة الفقيرة مطروحة، ومكنتهن من بناء حياة جديدة تماما، ولكنها مع ذلك أشارت إلى وجود فجوة بين الجنسين في امتلاك الهواتف المحمولة في الدول الفقيرة.

وقد خصص بيل وميلندا خطاب هذه السنة إلى شريك غيتس في تأسيس مايكروسوفت بول ألين الذي توفي في أكتوبر/تشرين الأول 2018 عن عمر يناهز 68 عاما.

اترك رد

إملأ الحقول أدناه بالمعلومات المناسبة أو إضغط على إحدى الأيقونات لتسجيل الدخول:

شعار وردبرس.كوم

أنت تعلق بإستخدام حساب WordPress.com. تسجيل خروج   /  تغيير )

Google+ photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Google+. تسجيل خروج   /  تغيير )

صورة تويتر

أنت تعلق بإستخدام حساب Twitter. تسجيل خروج   /  تغيير )

Facebook photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Facebook. تسجيل خروج   /  تغيير )

Connecting to %s