الاحتلال يبعد شخصيات دينية ووطنية عن الأقصى

شنت قوات الاحتلال الاسرائيلي الأحد حملة إبعادات عن المسجد الأقصى لمدة متفاوتة، طالت شخصيات دينية ووطنية وحراس وموظفي الأوقاف.

وتسلم رئيس مجلس الاوقاف الشيخ عبد العظيم سلهب قرارًا يقضي بإبعاده عن المسجد المبارك لمدة ٤٠ يومًا، ومدير نادي الأسير بالقدس ناصر قوس.

فيما تسلم نائب مدير عام دائرة الأوقاف الشيخ ناجح بكيرات قرارا يقضي بإبعاده عن المسجد الأقصى لمدة ٤ شهور، علما انه ابعد سابقا نحو ٣ أعوام عن المسجد.

كما تسلم حارس المسجد الأقصى عرفات نجيب قرارا جائرا يقضي بإبعاده عن المسجد لمدة ٦ شهور.

وكانت اعتقلت شرطة الاحتلال شخصيات دينية ووطنية وحراس المسجد الأقصى يوم الأحد الماضي، وأخلت سبيلهم بشرط الابعاد عن المسجد ٧ أيام، وسلمتهم استدعاء للحضور لمركز شرطة القشلة بالبلدة القديمة اليوم.

واستهدفت أن شرطة الاحتلال الحارس عرفات نجيب ومجموعة من الحراس، بإبعادهم عدة مرات عن المسجد الأقصى نحو عامين.

وكانت قوات الاحتلال ابعدت قبل عدة أيام مدير الوعظ والارشاد سابقا الشيخ رائد دعنا ٦ شهور عن الأقصى.

وشملت الإبعادات كل من الحراس فادي عليان، عرفات نجيب، لؤي ابو السعد، علي حمد، سلمان أبو ميالة، عصام نجيب، احمد ابو عليا، يحيى شحادة، لمدة متفاوتة.

كما أبعدت موظفي دائرة الأوقاف وهم رائد زغير، عماد عابدين، حسام سدر، رضوان عمرو.

وتأتي الإبعادات التي طالت عددًا من الشخصيات الدينية والوطنية وحراس وموظفي دائرة الأوقاف، عقب فتح بوابة باب الرحمة في المسجد المبارك.

اترك رد

إملأ الحقول أدناه بالمعلومات المناسبة أو إضغط على إحدى الأيقونات لتسجيل الدخول:

شعار وردبرس.كوم

أنت تعلق بإستخدام حساب WordPress.com. تسجيل خروج   /  تغيير )

Google photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Google. تسجيل خروج   /  تغيير )

صورة تويتر

أنت تعلق بإستخدام حساب Twitter. تسجيل خروج   /  تغيير )

Facebook photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Facebook. تسجيل خروج   /  تغيير )

Connecting to %s