الاحتلال يغلق باب العامود ويعتقل 9 مقدسيين

أغلقت شرطة الاحتلال صباح الأربعاء، منطقة باب العمود بمدينة القدس، فيما اعتقلت 9 مقدسيين، بينهم فتيان.

وأفادت مصادر، بأن قوات كبيرة من الشرطة والضباط انتشروا في منطقة باب العمود وشارع السلطان سليمان، وقاموا بإغلاق المنطقة بالكامل بحجة وجود جسم مشبوه، وخلال ذلك منعوا الدخول أو الخروج عبر باب العمود.

وأضافت المصادر، أن الإغلاق تزامن مع توجه الطلبة إلى مدارسهم والموظفين والعمال إلى أعمالهم، والإغلاق تم لأكثر من ساعة أدى إلى عرقلة تحركهم وتنقلهم، حيث إن بعضهم اضطر لسلك الطرق التفافية من منطقة باب الساهرة أو باب الجديد.

بدورها، احتجزت شرطة الاحتلال عددا من الفتية وجميعهم من طلبة المدارس في غرف التفتيش في منطقة باب العمود، وأخضعوهم للتفتيش الجسدي، ثم اعتقلوا اثنين بعد الاعتداء عليهما بالضرب.

وأوضح المقدسيون أن شرطة الاحتلال تعمدت خلال الأسبوعين الأخيرين إغلاق منطقة باب العمود في ساعات الصباح الباكر، تحت ذريعة جسم مشبوه ليتبين بالنهاية بأنه “كيس قمامة”.

ومن جهة ثانية، شنت قوات الاحتلال حملة اعتقالات طالت 7 مقدسيين من بلدتي سلوان وجبل المكبر.

وأوضح محامي مركز معلومات وادي حلوة أن الشرطة اعتقلت، خضر محمد عودة، وجهاد جواد أبو رموز، وسلطان ماهر سرحان، ومحمد جواد أبو رموز، ومهند زيد مشاهرة، وعدي عدنان غيث، وعُمري سليمان مشاهرة.

اترك رد

إملأ الحقول أدناه بالمعلومات المناسبة أو إضغط على إحدى الأيقونات لتسجيل الدخول:

شعار ووردبريس.كوم

أنت تعلق بإستخدام حساب WordPress.com. تسجيل خروج   /  تغيير )

Google photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Google. تسجيل خروج   /  تغيير )

صورة تويتر

أنت تعلق بإستخدام حساب Twitter. تسجيل خروج   /  تغيير )

Facebook photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Facebook. تسجيل خروج   /  تغيير )

Connecting to %s